تطوير الاعمال

نصنع الحلول .. لتحقق النجاح

التطور الذي يشهده العالم في المعرفة الإنسانية بشكل عام وفي مجال الأعمال بشكل خاص وبشكل لم يسبق له مثيل أدى إلى الاهتمام بالاستشارات الإدارية وتبنيها في كثيراً من دول العالم ، بل أصبحت السمة الواضحة للمنظمات الناجحة والمعين للكثير منها العامة والخاصة على حد سواء فالاستعانة بالمختصين والخبراء في الاستشارات الإدارية لتقديم المعرفة وفق الخبرة المتخصصة في مجال محدد بعينه وعلى أساس التفرغ الكامل من جهة خارجية يؤدي الى وجهة نظر محايدة تقدم الحلول والتوصيات للمعنيين بهذا الأمر داخل المنشآت المستفيدة  مما يزيد من كفاءة الأداء بما يتناسب مع التقدم والتنافس المحموم بين المنشآت المختلفة ، وتعمل شركة تنمية المعرفة  وفق أحدث الأساليب الإدارية المتبعة في الاستشارات الإدارية  من خلال تصنيف الطلبات المقدمة والتعامل معها حسب نوعيتها ( حلول ، تحسين وتطوير ، ابتكار ) .

الخدمات الاستشارية

استقلالية الاستشارات المقدمة من الشركة

ما يحتاجه العميل من خدمات استشارية تقوم به الشركة بموضوعية ووضوح تام لأن الاعمال المقدمة تكون باستقلالية تشمل :

استشارات التطوير الاداري

تطورت الإدارة الاستراتيجية بسرعة كبيرة خلال الأعوام القليلة السابقة لتركيزها على العمل ككيان متكامل والاهتمام بالتعامل المرن والكفاءة والفعالية مع التغييرات المستقبلية .

ويقوم فريق العمل بالشركة بتنفيذ مراحل تطبيق الإدارة الاستراتيجية من خلال :

تزويد المؤسسات بالأساليب والأسس العلمية المتعلقة بإعداد وتطوير الهياكل التنظيمية والوظيفية ومبررات ودواعي إعادة التنظيم وتنمية قدراتهم على الأساليب التحليلية المتعلقة بإعداد وتطوير الهياكل التنظيمية وكيفية التغلب على مشاكل التطبيق ومقاومة التغيير .

تأتي أهمية استشارة إعداد الوصف الوظيفي لتساعد الشركات على زيادة الكفاءة العملية وتعيين واستقطاب الموارد البشرية و  تنظيم العمل داخل الشركة و  تنظيم السلطات والصلاحيات الممنوحة لشاغلي الوظائف و تحديد المخرجات المطلوبة من كل وظيفة بما يساعد على رسم السياسات وتقييم الأداء لكل وظيفة و تمثل أساساً لتصميم نظم الرواتب والمزايا للموظفين.

إعداد اللوائح التنظيمية الذي تساعد الموظفين على التعرف وفهم أهداف ومهام مختلف الوحدات التنظيمية داخل المنشأة من خلال تحديد أهداف كل إدارة وتحديد المسئوليات والمهام الرئيسية لكل وحدة من وحدات النظام.

تحليل النظام الإداري

تقوم شركة تنمية المعرفة بإجراء دراسة تحليلية مكثفة لتقييم النظام الإداري للمنشآت وفق منهج علمي موثق ومتكامل بدرجة عالية من الجودة ودقة المعلومات وعمق التحاليل ومقارنتها مع أفضل الممارسات الإدارية (Best Practice )  وتقديم الحلول التنظيمية والبدائل التنظيمية المتاحة لمعالجة المشاكل والوصل إلى قرارات حاسمة بمعطيات واضحة وموثقة.

تهدف الدراسة إلى تقييم التنظيم الإداري مما يمكن المنشأة من تحقيق الأهداف التالية:

  1. تحقيق درجة عالية من التنسيق والتكامل بين كافة الإدارات والأقسام.
  2. العمل وفق أهداف ومهام محددة ومكتوبة لكل نشاط وإدارة وقسم.  
  3. العمل وفق أفضل معايير للأداء وبأقل التكاليف الممكنة.
  4. العمل وفق أفضل الممارسات
  5. ضمان عدم وجود تداخل أو ازدواجية بين الإدارات والأقسام.

إجراء تحليل شامل ومكثف لكافة الوحدات التنظيمية ( قطاعات – إدارات – أقسام – شعب – وظائف ) بالمنشأة  وفق منهج علمى متكامل للعملية الاستشارية بحيث يشمل كافة الأنشطة ويشمل العمل على تنفيذ ما يلى:-

أولا: التحليل التنظيمي:

  • تحليل الهيكل التنظيمي للشركة ويشمل نطاق الإشراف والتداخلات التنظيمية ، الازدواجية ، التوازن التنظيمي ، الاختناقات التنظيمية.
  • تحليل النشاط الرئيسى والأهداف العامة للشركة لتحديد مدى انسجام النشاط الرئيسى للشركة مع نشاطات وأهداف ومهام الوحدات التنظيمية الحالية.
  • تحليل أهداف الوحدات التنظيمية وتشمل أهداف كل وحدة من الوحدات التنظيمية وعلاقتها بمهامها وبالهدف العام للشركة وعلاقتها مع أهداف كل وحدة من الوحدات التنظيمية الأخرى.
  • تحليل مهام واختصاصات كل وحدة من الوحدات التنظيمية وعلاقة مهام الوحدة مع مهام الوحدات ذات العلاقة.
  • تحليل العلاقات التنظيمية لكل وحدة من الوحدات التنظيمية وعلاقتها مع الوحدات التابعة لها والوحدات الأخرى.

ثانياً: التحليل الفنى:

  • تحليل مدى استثمار تقنية المعلومات فى التنظيم الإداري.
  • تحليل معوقات الأداء.

ثالثاً: المقارنة المرجعية Benchmarking  :

تقوم شركة تنمية المعرفة بإجراء المقارنة المرجعية من خلال مقارنة التنظيم الإداري للشركة بالتنظيم الإداري لعدد من الشركات التي تعمل في نفس المجال .

رابعاً: التحليل الاستراتيجي:

تقوم شركة تنمية المعرفة بإجراء التحاليل الإستراتيجي من خلال المحاور التالية:-

  • تحليل كفاءة التنظيم الإداري لتحقيق الأهداف الإستراتيجية
  • تحليل العلاقة بين التنظيم الإداري وقيم ورؤية ورسالة الشركة.
  • تحليل العلاقات بين التنظيم الإداري والأهداف الإستراتيجية للشركة.

استشارات الموارد البشرية

تشير البحوث والدراسات الحديثة الى أن مصادر التنافس بين المنشآت أصبح من خلال الاهتمام بالاستثمار البشري من أجل بناء قدرات المنشآت فاهتمت المنشآت العالمية والمشهورة بهذا الاستثمار بل جعلته شريك استراتيجي لتحقيق أهدافها .

وتعمل شركة تنمية المعرفة ببناء مجموعة من الأدوات والتقنيات الحديثة لمعالجة التحديات التي تواجه المنشآت وتطبيقها عند تقديم الاستشارات التالية :

تصميم هيكلية العمل وتحديد الوظائف والمسؤوليات المناط بها  بأن تصبح هيكليات الإدارات والمؤسسات أكثر انطباقاً مع أهدافها ومسؤولياتها الراهنة والمتوقعة. وأن تكون هذه الهيكليات مختصرة وواضحة، وان تؤمن التنسيق الكامل بين الوحدات، وان تزيل إمكانيات الازدواجية وتضارب الصلاحيات. وأن تعطي دوراً أساسيا لوظائف التخطيط والإحصاء والمعلوماتية. وتطبيق شروط التعيين لتوفير الاختصاصات والخبرات الكافية لتمكين الإدارة من انجاز مهامها بأعلى قدر من الكفاية واقل كلفة ممكنة.

وهو التركيز على تحقيق التوافق والتطابق بين الإفراد من جهة وبين الوظائف والنمو الوظيفي من جهة الأخرى ، وما يطرأ من تغييرات وثورات معرفية وتكنولوجية .

تصميم وتطوير نظام الرواتب وتطوير سياسات تحفيزية بما يضمن تحسين الجودة في الأداء وتقديم خدمات أفضل. ويشمل أيضاً تطبيق نظام موحد لتقييم الأداء بصورة علمية وعملية وعادلة حيث يتم من خلالها توزيع الحوافز للمستحقين فقط، والتعامل مع الذين لا يقدمون أو يضيفون أية فائدة.

إعداد سياسات لوائح شئون الموظفين بالإضافة إلى مراجعة وتحديث اللوائح الموجودة حتى تمثل للشركة أداة يستخدمها الموظفون لفهم ما يتوقعونه من صاحب العمل وما يتوقعه صاحب العمل منهم.

وتعد هذه اللوائح من الأهمية بمكان لأنها تتحاشى سوء الفهم وسوء الاتصال وتمثل قاعدة للدفاع لاحقاً عند وقوع أية إساءة أو خطأ من جانب أي من الطرفين.

إعداد نظم عملية تقويم الأداء الوظيفي التي تمثل إحدى الركائز التي يستند إليها في تحديد مسار الموظف الوظيفي ومدى انسجامه مع العمل وحاجته للتطوير أو قصوره في أداء واجبات وظيفته فهي أداة إصلاح وتطوير .

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email